هل تخدم إيران التوازنات والمصالح الجيوسياسية للصين؟

تعزز الاتفاقية الأخيرة بين الصين وإيران علاقة استراتيجية تتعدى أبعادها الأهداف الاقتصادية، فالصين تصب اهتمامها في المجال الجيوسياسي لخدمة مصالحها في مناطق الشرق الأوسط وأوروسيا والمحيط الهندي.

"صدى" نشرة إلكترونية تندرج في صلب برنامج الشرق الأوسط في مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي. تسعى إلى تحفيز وإغناء النقاش عن أبرز الشؤون السياسية والاقتصادية والاجتماعية في العالم العربي، وتقدّم فسحة للمفكرين والكتّاب، الجدد كما المعروفين في مجالاتهم، يتسنّى لهم من خلالها الإضاءة على هذه المواضيع من وجهة نظر تحليلية.

إشترك اليوم

يرجى التسجّل لتلقّي تحديثات صدى في بريدك الإلكتروني

Please note...

You are leaving the website for the Carnegie-Tsinghua Center for Global Policy and entering a website for another of Carnegie's global centers.

请注意...

你将离开清华—卡内基中心网站,进入卡内基其他全球中心的网站。